الهجرة: ملتزمون بصرف مليون و٥٠٠ ألف للعائدين من النزوح




اكدت وزارة الهجرة والمهجرين، السبت، التزامها بصرف منحة المليون و500 الف دينار للعائدين من النزوح.



وقال عضو لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والهجرة والمهجرين فاضل الفتلاوي، إن "اللجنة تعمل بكل امكانياتها وبالتنسيق مع وزارة الهجرة والمهجرين والدوائر المعنية على توفير التأهيل المناسب لتشجيع الأسر النازحة على العودة الى مناطق سكنها الاصلية".


وأضاف، أن "هناك الكثير من النازحين عادوا الى مناطقهم بعد توفير الخدمات وتأهيل عدد من دور النازحين، بالمقابل دعت اللجنة الحكومة الى تضمين منحة المليون و500 الف دينار في ما تبقى من عام 2020".


من جانبه، اكد مدير دائرة الفروع في وزارة الهجرة والمهجرين علي عباس جهاكير ان "حالات العودة ارتفعت وتيرتها في بداية العام الحالي", مبينا ان "جائحة كورونا اثرت بشكل كبير في حالات عودة النازحين الى سكنهم الاصلي لعدة اسباب على اعتبار ان بعض المحافظات اتخذت اجراءات وقائية عالية وستشهد الايام المقبلة عودة للنازحين الى مناطقهم الاصلية ".


واضاف، ان "الوزارة ملتزمة بصرف منحة الـمليون و500 الف دينار للعائدين من النزوح وهو بحد ذاته كان تحدياً للوزارة لان المبلغ لم يتم تأمينه كتخصيص مالي للعائدين".


ولفت الى ان "الوزارة فتحت العديد من المسارات  بالتنسيق مع المنظمات الدولية لاعادة بناء الدور التي تضررت بالعمليات العسكرية او الارهابية وقد بوشر العمل على تأهيل 300 دار سكنية في المرحلة الاولى في محافظة الانبار، وهناك مشروع لاعادة تأهيل 1300 دار سكنية متضررة، قسم منها تسلم على شكل مبالغ بدل تأهيل لاصحابها تصل الى 960 دولارا او تأهيل الدور".


جهاكير أفصح عن "عودة 100 أسرة ضمن مشروع التأهيل في محافظة نينوى من مخيمات السلامية الى مناطقها كوجبة اولى".

Post a Comment

0 Comments