الغراوي يكشف تفاصيل جريمة سنجار "البشعة" ويوجه طلبا للحكومة




كشف عضو مفوضية حقوق الانسان فاضل الغراوي، الاثنين، عن تفاصيل جريمة قتل شرطي ومنتسب بالحشد في قضاء سنجار غربي نينوى، فيما وجه طلبا الى الحكومة.


وقال الغراوي في بيان، ان"المفوضية ومن خلال متابعتها مع قائممقام قضاء سنجار اكد استشهاد اثنين من المواطنين احدهما من الحشد الشعبي والاخر شرطي من مديرية شرطة البعاج بتاريخ  ٦ / ٩ / ٢٠٢٠  من قبل اربعة  افراد خارجين عن القانون  وهم من اهالي قضاء سنجار، حيث قاموا بنصب كمين لهم ظهراً وقاموا بقتلهم بصورة بشعة جداً في منطقة القحطانية التابعة لقضاء بعاج وتم القاء القبض عليهم من قبل احد افواج الفرقة 20 التابع للجيش العراقي وقد تم التحقيق معهم من قبل مديرية شرطة البعاج".


واضاف، ان"السلطات الحكومية اكدت ان الجناة اعترفوا بالجريمة وانهم ارتكبوها للثار من اشخاص وقبائل كان لهم دور في ارتكاب جرائم ضد ابناء سنجار في الفترة التي قامت عصابات داعش بارتكاب جرائم ابادة جماعية وانسانية في هذه المنطقة".


ودعا الحكومة الى"اتخاذ اجراءات عاجلة للحفاظ على السلم المجتمعي في قضاء سنجار وتعزيز سيادة القانون وتقديم من يثبت ارتكابه جرائم  الى القضاء واعادة النازحين طوعا الى هذه المناطق وتكثيف الجهود الوطنية والدولية للبحث عن المفقودين من المكون الايزيدي الكريم واعادة اعمار مناطق جبل سنجار وانصاف الضحايا الذين تعرضوا الى ابشع الجرائم في تاريخ الانسانية".

Post a Comment

0 Comments