ترامب يربط زيادة معدلات الانتحار والعنف بالقيود الصحية





ربط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب زيادة معدل الانتحار والعنف المنزلي وتعاطي المخدرات باستمرار القيود الصحية المفروضة على خلفية انتشار فيروس كورونا المستجد في عدد من الولايات.


وقال ترامب، مخاطبا أنصاره في هندرسون بولاية نيفادا يوم أمس، إن "إغلاق البلاد، يدمر حياة وأحلام عشرات الملايين من الأمريكيين".


ووعد ترامب بأنه، على عكس منافسه الديمقراطي جوزيف بايدن، لن يعيد فرض قيود صحية صارمة في البلاد.


وقال إن الديمقراطيين، يمسكون الآن بالسلطة في جميع الولايات التي تحافظ على القيود الصحية.


وأضاف: "انظروا إلى ولاية كارولينا الشمالية، وبنسلفانيا - في جميع الولايات التي تستمر فيها القيود، فإن الأمور لا تسير على ما يرام. وفي كل هذه الولايات، الحكام من الديمقراطيين. أنظروا إلى معدل الانتحار ... والعنف المنزلي، والمخدرات، وكل هذه المشاكل لا يمكننا أن نسمح بحدوث ذلك. يجب فتح البلاد. هذه كلها سياسة بحتة".


الفعالية المذكورة، جرت على أرض مصنع، ويشاهد في الفيديو الذي بثته قنوات التلفزيون الأمريكية، أن العديد من المشاركين لم يرتدوا كمامات طبية، كما تقتضي المعايير الصحية، كما لم يلتزموا بالمسافة الاجتماعية.

Post a Comment

0 Comments