العراق يودّع آخر أسبوع صيفي وسط تحذير من "مفاجآت" وطقس "متطرّف"






توقع مسؤول في الهيئة العامة للأنواء الجوية والرصد الزلزالي، السبت، أن يشهد العراق انخفاضاً ملحوظاً في درجات الحرارة ابتداء من الأسبوع المقبل، فيما حذّر من "مفاجآت" وطقس "متطرف" في الخليج وشرق المتوسط.



وقال مدير البيئة في الهيئة، رئيس منبئين جويين أقدم محمود عبد اللطيف، في بيان تلقته البيان نيوز، إن "ما حدث ويحدث من حالات متطرفة في الطقس، هو مؤشر واضح لتغير المناخ العالمي تغيراً دراماتيكيا، وهذا بالطبع يعني أن ما سيحدث مستقبلا من حالات جوية متطرفة لا تخلو من عنصر المفاجأة"، مبيناً أن "اليوم تشهد السودان وتونس والجزائر والمغرب (أفريقيا) أمطاراً غزيرة، والأردن وفلسطين ولبنان وسوريا (بلاد الشام) تشهد ارتفاعاً في درجات الحرارة لم تشهده منذ عقود طويلة، خاصة الأردن التي لم تشهد مثل هذا الارتفاع منذ قرن تقريبا".




وأضاف عبد اللطيف: "لذلك نقول إن التنبوءات الجوية طويلة الأمد باتت مغامرة ومجازفة لا تخلو من الفشل كلما طال مدى التنبوء الجوي، ونتوقع أن هناك مفاجآت عديدة ونتائج لا تقتصر فقط على ما يحدث في المحيط الأطلسي والهندي"، مرجحاً "حدوث حالات متطرفة خاصة في مناطق شرق المتوسط (بلاد الشام والعراق)، ولن يكون الخليج العربي بعيدا عن هذه الحالات".



ودعا عبد اللطيف إلى "عدم الوثوق ببعض المواقع الأنوائية الأوروبية والأميركية وغيرها على سبيل المثال، أما بالنسبة لطقس الأيام المقبلة في بلاد الشام، فإن اليوم السبت هو آخر أيام الحر (الأربعينيات)، في حين سيكون الأسبوع الحالي في العراق هو آخر أسبوع حار (صيفي)، ويشهد الأسبوع المقبل انخفاضاً ملحوظاً في درجات الحرارة بإذن الله تعالى".

Post a Comment

0 Comments