الناطق باسم الجيش يعلق مجددا على الضجة الأخيرة بشأن الوضع الأمني في بغداد


 

أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، اليوم السبت، أن الضجة الأخيرة بشأن الوضع الأمني تهدف إلى ارباك المواطنين ،فيما اشار الى ان الوضع الأمني في بغداد والمحافظات طبيعي ،وتحت سيطرة القطعات الأمنية.


وقال رسول، بحسب الوكالة الرسمية، إن "الوضع الأمني جيد ،وتحت سيطرة القطعات ،وأن الضجة الأخيرة بشأن الوضع الأمني تهدف إلى خلق أزمة وارباك بين المواطنين"، لافتاً إلى أن "القطعات تقوم بواجباتها ،والوضع الأمني جيد ،وحالة طبيعية ،وكل شيء تحت السيطرة ،سواء في بغداد أو المحافظات".


وأضاف أن "القطعات العسكرية تقوم بواجباتها بوضع الدوريات ،ومتابعة المطلوبين ،ونصب الكمائن ، وملاحقة مطلقي الهاونات وغيرها من الأعمال اليومية التي تقوم بها ".


وأوضح رسول أن "تسرب وثيقة سرية تتعلق بالتحركات العسكرية إلى وسائل الإعلام أربك الوضع ،لكن هناك إجراءات للقيادات العسكرية وفي قيادة عمليات بغداد لتتبع مثل هكذا حالات ،ومنع تسرب هذه الوثائق"، مؤكداً أن "مكتب القائد العام للقوات المسلحة نشر توضيحاً بخصوص هذه الوثيقة ،ونفى بشكل تام وقاطع وجود أيّ حالة انذار".


وكان الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة يحيى رسول قد نفى يوم أمس الجمعة، وجود حالة انذار قصوى في العاصمة بغداد.

Post a Comment

0 Comments