الخدمات النيابية تعلن عزمها استضافة "جيمع" المحافظين

 


أعلن رئيس لجنة الخدمات البرلمانية وليد السهلاني، الاربعاء، عزم لجنته استضافة "جميع" المحافظين للوقوف على مشاكلهم، مشيرا الى ان مجموعة من المقترحات ستعمم على المحافظات.


وقال السهلاني في مؤتمر صحفي مشترك بحضور اعضاء اللجنة ومحافظ كربلاء، ان "هناك مشاكل ومعوقات تواجه المحافظين ولذلك فإننا وبالتنسيق مع لجنة الاقاليم ستكون لنا استضافات لجميع المحافظين"، مبينا ان "محافظ كربلاء عرض أمامنا مقترحات وحلول جوهرية لكثير من المشاكل المعلقة منذ سنوات والتي ترتبط بمشاريع متلكئة والمشاريع التي بحاجة الى متابعة ودعم برلماني وحكومي".


واضاف ان "المقترحات سوف تعمم على جميع المحافظات وما يتعلق بالتمويل الذاتي الذي لم يصرف للمحافظات وخصوصا الدوائر الخدمية القطاعية مثل البلديات والبلدية والتي فيها اموال بالبنوك اضافة الى الموازنات التي تصرف للمحافظات شكليا لكن التمويل على أرض الواقع يحتاج الى وقت وهناك إجراءات معقدة في المالية، وقد طالبنا لعدة مرات لتسهيل تلك الإجراءات"، لافتا الى ان "اغلب الدوائر نقلت لها الصلاحيات بالتالي فينبغي عدم تعطيلها".


وأوضح ان "المقترح المقدم كان يتضمن منح المحافظين صلاحية المصادقة على الموازنة التخطيطية المتعلقة بخطة الصرف الخاصة بمؤسسات البلدية والماء والمجاري كتمويل ذاتي عملا بأحكام المادة 45 من قانون المحافظات رقم 21 لسنة 2018 المعدل وهذه ستحل مشاكل كثيرة، كما ستكون هنالك اجتماعات مع وزارات متعلقة بقطاعات خدمية"، لافتا الى ان "اللجنة ستحاول لوضع الحلول الملائمة والمنسجمة مع طبيعة قوانين نافذة وضمن دورنا كمجلس نواب".


من جانبه قال محافظ كربلاء في المؤتمر الصحفي، ان "حضورنا كان بناء على دعوة اللجنة وقد ناقشنا عدة مواضيع جوهرية ومن بينها المصادقة على الموازنة التخطيطية للقطاعات التي لديها أموال بالمصارف وقد تأخرت اعمالها بسبب تأخر المصادقة على خطتها، بالتالي فان مصادقة المحافظ سيسرع بالخدمات، كما تم مناقشة الية الاسراع في المشاريع المتلكئة والتي يجب ان يتم اعادة عملها من خلال آليات يتم الاتفاق عليها".

إرسال تعليق

0 تعليقات