لجنة نيابية تدعو الحكومة للبدء بتطبيق الورقة البيضاء وتحذر من "أمر كارثي"

 


قدم رئيس اللجنة النيابية لمتابعة البرنامج الحكومي النائب حازم الخالدي، الأحد، مقترحات عدة لتعظيم الواردات غير النفطية، وفيما حذر من أن استمرار التحرك على الاحتياطي النقدي في البنك المركزي هو "أمر كارثي"، دعا الحكومة إلى البدء بتطبيق الورقة البيضاء.


وقال الخالدي ، إن "المقترحات التي تقدمت بها اللجنة المالية تتوافق مع الاصلاحات التي تحدثنا عنها في وقت مناقشة قانون تمويل العجز المالي وهي إصلاحات عامة وضرورية تبحث عن تعظيم الإيرادات غير النفطية للفترة المقبلة"، مبيناً أن "الفترة السابقة لم تشهد أي مناقشة أو تبني من قبل الحكومات لقضية تعزيز الواردات غير النفطية واعتمدت بشكل كامل على النفط ما أدى إلى خلل كبير تسبب في تأخير الرواتب للموظفين".



وأضاف، أن "من بين أبواب تعظيم الواردات هي المنافذ الحدودية في جميع المحافظات ومن بينها إقليم كردستان والتي بحال تمت الأتمتة لها والسيطرة عليها الكترونياً فانها ستعزز إيرادات للدولة قد تصل الى ستة مليارات دولار سنوياً إضافة إلى السيطرة على مزاد العملة سيعزز واردات الدولة باكثر من خمسة مليارات دولار، كما أن ملف الهاتف النقال وتراخيص الجيل الرابع قد تكون داعم مهم للإيرادات غير النفطية"، لافتاً إلى أن "هناك ضغوطاً ربما تمارس على الحكومة من بعض الجهات السياسية لكن هذا لا يعني عجز الحكومة عن إجراء الاصلاحات وتعظيم الإيرادات غير النفطية وأيضاً مكافحة الفساد وتعزيز الوضع المالي للبلد".



ولفت الى ان "التحرك على الاحتياطي النقدي في البنك المركزي هو امر كارثي بحال الاستمرار به، وعلى الحكومة تنفيذ برنامجها الوزاري اضافة الى الاسراع في استكمال الموازنة للعام المقبل وارسالها الى مجلس النواب لانها تأخرت كثيرا على اعتبار ان القانون أوجب على الحكومة ارسالها قبل شهر ونصف الى مجلس النواب".


وأكد الخالدي، أن "على الحكومة البدء بتطبيق الورقة البيضاء التي أعلنت عنها، خاصة أن أغلب أبوابها هي من صلاحية السلطة التنفيذية ولا تحتاج إلى تشريعات برلمانية، لكن للأسف حتى اللحظة لم نجد أي تحرك حكومي فعلي لتنفيذها".

إرسال تعليق

0 تعليقات