"حياة الناس معرضة للخطر ".. تحذيرات من موجة كورونا الثانية في الشرق الأوسط

 


حذر مدير منطقة شرق البحر المتوسط بمنظمة الصحة العالمية أحمد المنظري، الخميس، من "موجة ثانية" للوباء، معتبرا أن الطريقة الوحيدة لتجنب أعداد الوفيات الكبيرة هي "تشديد القيود بسرعة".


وأعرب المنظري، عن قلقه من أن دول المنطقة خفضت حذرها بعد عمليات الإغلاق المشددة التي فُرضت في وقت سابق من هذا العام.


وقال إن أساسيات الاستجابة للوباء، من التباعد الاجتماعي إلى ارتداء الأقنعة "ما زالت لا تُمارس بشكل كامل في منطقتنا"، مضيفًا أن "النتيجة واضحة" في المستشفيات المزدحمة بالمنطقة.



وحذر المنظري من أن "حياة العديد من الناس - إن لم يكن أكثرهم - معرضة للخطر"، وحث على اتخاذ إجراءات "لمنع هذا الهاجس المأساوي من أن يصبح حقيقة".

إرسال تعليق

0 تعليقات