الزراعة تقرر تأجيل المبالغ التي بذمة الفلاحين الى العام المقبل

 


قررت وزارة الزراعة، الخميس، تأجيل المبالغ التي بذمة الفلاحين الى العام المقبل.


وقالت الوزارة في بيان تلقت البيان نيوز نسخة منه، إن "وزير الزراعة محمد كريم الخفاجي ترأس الاجتماع الدوري لهيئة الرأي في الوزارة وأكد في بداية الاجتماع على مواصلة العمل من اجل انجاح عمليات استلام محصول الشلب في المحافظات الشلبية، فضلا عن الاستمرار بالاستعدادات اللازمة لاجل انجاح الخطة الشتوية من خلال تجهيز البذور للفلاحين وكذلك تجهيز الاسمدة مع تسهيل الاجراءات وتخفيف الاعباء عن الفلاحين".


 

وأضاف البيان أن "الاجتماع تدارس الفقرات المدرجة على جدول اعماله واتخذ القرارات اللازمة بشأنها ومنها تأجيل الديون المستحقة بذمة الفلاحين والواجبة التسديد الى الشركة العامة للتجهيزات الزراعية الى العام القادم مع مراعاة الظروف التي يعاني منها المزارعين نتيجة تأخر دفع المستحقات المالية".

 

ولفت البيان الى أن "الاجتماع وافق على تسهيل كل الاجراءات القانونية والخاصة بقطاع الدواجن بغية النهوض بهذا القطاع الى الامام، كما اقر المجتمعون بالموافقة على مناقلة الشعير العلفي من محافظة نينوى الى المحافظات الاخرى وحسب الاحتياج بالتنسيق بين مديريات الزراعة والجمعيات الفلاحية".

 

وتابع أن "الاجتماع بحث الاتفاقات الثنائية ببن فرنسا والمانيا وسبل تطويرها لصالح القطاع الزراعي كصناعة الجرارات والمكننة الزراعية بالتعاون مع وزارة الزراعة اضافة الى مذكرات التفاهم في مجال الصحة الحيوانية والية العمل بها، كما تحفظ الاجتماع على رفع الدعم عن الشعير العلفي وذلك للحاجة الماسة له في تجهيزه للثروة الحيوانية مع مناقشة تخفيض اسعار شرائه من الفلاحين وبسعر مدعوم".

إرسال تعليق

0 تعليقات