خبراء الفلك اليابانيون يرصدون الكويكب الذي يتجه نحوه مسبار "هايابوسا-2"

 


أعلن خبراء تابعون للمرصد الفلكي الوطني الياباني أنهم تمكنوا من توثيق صور لكويكيب 1998 KY26 الذي يتجه نحوه مسبار "هايابوسا-2" حاليا.


وقال بيان صادر عن الموقع الرسمي للمرصد "تمكن المختصون التابعون للمرصد من توثيق صور لكويكب   KY26 1998 البعيد المتجه نحوه مسبار هايابوسا-2 الياباني.. الصور التقطت للكويكب أثناء اقترابه من الأرض لمسافة 70 مليون كلم منتصف ديسمبر الجاري، وهذا الأمر يحدث مرة كل 3 سنوات".


وأشار البيان إلى أن الصور المذكورة التقطت بواسطة تلسكوب سوبارو الموجود في إحدى جزر هاواي والتابع للمرصد الفلكي الوطني الياباني، وأن الملاحظات التي يتم وضعها حاليا حول هذا الكويكب ستساعد في تحديد مداره بدقة أكبر في المستقبل.


وكانت اليابان قد أطلقت مسبار "هايابوسا-2" عام 2014  ليتجه أولا إلى كويكب يدعى "ريوغو"،وخلال فترة تحليقه بالقرب من الكويكب ما بين عامي 2018 و2019 نفذ المسبار عمليتي هبوط ناجحتين على سطح الكويكب، وفي إحداهما نجح بجمع عينات من الطبقات العميقة لسطح الكويكب، ووضعت هذه العينات في كبسولة خاصة، وبعدها ابتعد المسبار عن الكويكب باتجاه الأرض لينفذ مناورة خاصة انفصلت فيها الكبسولة عنه لتهبط نحو الأرض وتحط في منطقة جنوب أستراليا في الخامس من ديسمبر الجاري.


وبعد تنفيذه لهذه المناورة انطلق المسبار في مهمة استكشافية جديدة نحو كويكب KY26 1998 الصغير، والذي من المفترض أن يهبط على سطحه عام 2031 ليجمع عينات من تربته أيضا.

إرسال تعليق

0 تعليقات