الكعبي يرد على قيادي بالفتح اتهمه بمنع استجواب محافظ البنك المركزي



 رد النائب الأول لرئيس مجلس النواب، حسن الكعبي، الأحد، على القيادي في تحالف الفتح، معين الكاظمي، بعد أن اتهمه بمنع استجواب محافظ البنك المركزي، فيما شدد على ان القضاء سيكون هو الفيصل.



وذكر المكتب الاعلامي للنائب الاول، في بيان تلقته البيان نيوز: "ردا على تصريح منسوب للمدعو " معين الكاظمي " لاحدى وسائل الاعلام المحلية .. بإن هناك استجواب لمحافظ البنگ المركزي وان حسن الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب يمنع هذا الاستجواب، نود ان نعلم المدعو " معين " بإن مجلس النواب لديه لجنة مُشكّلة لغرض الاستجوابات يقدم فيها اي نائب من اصل ٣٢٩ عضو طلبا بالاستجواب، فتقوم هذه اللجنة بدرجه وتدقيقه وبيان قانونيته ، ومن ثم عرضه لهيئة رئاسة مجلس النواب".



وأضاف المكتب: "ونتحدى ان يقدم "معين" وثيقة صريحة بما صرح به، علما ان النائب الاول منذ يوم توليه المنصب ولا زال لغاية اللحظة وهو يدافع عن حقوق واموال الشعب العراقي التي هدرت ابان تسلم الحكومات الاتحادية السابقة والحالية، والإدارات المحلية السابقة والحالية ومنها " إدارة محافظة بغداد عندما كان " المدعو " معين رئيسا لمجلس محافظتها ، حيث هدرت ملايين من الدولارات في مشاريع وصفقات وهمية ، حيث كان الاجدر به متابعتها وانجازها وعدم الخوض في التسقيط السياسي لشخصية نذرت نفسها من اجل الدفاع عن حقوق الشعب العراقي ولم تتلطخ يداه سابقا وحاليا بالسحت الحرام من اموال الشعب".



وتابع: "سنتخذ كافة الاجراءات القانونية وسيكون القضاء العراقي المستقل هو الفيصل والحاكم بين صدق ما يدعيه المدعو " معين " وبين التصريحات التسقيطية عبر وسائل الاعلام"

إرسال تعليق

0 تعليقات