الحشد يقتحم مقرات داعش المحصنة جنوب الموصل


 

شرعت قطعات الفوج الأول باللواء 33 بالحشد الشعبي، الخميس، بعملية عسكرية بهدف تفتيش وتطهير جنوب الموصل لملاحقة فلول "داعش" الإرهابي.


وذكر اعلام الحشد في بيان تلقته البيان نيوز، ان"الحشد الشعبي تمكن من الدخول إلى مناطق وعرة يعتبرها داعش مقرات مُحصنة ينطلق من خلالها لتنفيذ هجماته الجبانة على المُدن الآمنة، حيث جرى تفتيش قرى الشيخيونس والحسينية دباشة ووادي الدير".


واضاف، ان"العملية اسفرت عن تدمير كهفين ومضافة بُنيت تحت الأراضي الزراعية ومعالجة ثلاث عبوات ناسفة".

إرسال تعليق

0 تعليقات