صادقون: الانتخابات المبكرة قد تؤجل إلى 30 تشرين الأول المقبل

 


حذر النائب عن كتلة صادقون أحمد الكناني، من عزوف الناخبين من المشاركة في الانتخابات المقبلة، فيما رجح تأجيل الانتخابات المبكرة إلى 30 تشرين الأول المقبل.


وقال الكناني، أن "هناك امتعاضا شعبيا وانعدام ثقة بالأداء السياسي للسلطتين التشريعية والتنفيذية".


وأضاف، أن "العزوف عن المشاركة بالانتخابات والتظاهرات دلالات على الامتعاض الشعبي"، مشددا على ضرورة الاحتكام للآليات الديمقراطية بالتغيير.


وأشار إلى أن "لقاء الرئاسات الثلاث اليوم لا يبشر بانتخابات مبكرة، مرجحا تأجيل الانتخابات إلى 30 تشرين الأول المقبل، لأن هناك قوى سياسية غير راغبة بإجراء الانتخابات في موعدها المحدد".


وأوضح، أن الانقسام السياسي في الشارع العراقي لن يؤدي الى نتائج انتخابية مقبولة، مؤكدا أن هناك سطوة سياسية واضحة في انتخابات 2018 أثرت على خيارات الناخب العراقي

إرسال تعليق

0 تعليقات