5 كلمات نطق بها ترامب "تثير القلق" في واشنطن

 


كانت بعض الكلمات التي نطق بها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأربعاء أمام أنصاره، "مثيرة للقلق" في العاصمة واشنطن، قبل بدء اجتماع الكونغرس للتصديق على فوز الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية.



واستهل ترامب حديثه، خلال تظاهرة لأنصاره في واشنطن رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية، بالتأكيد على أنه "لن نستسلم"، في إشارة إلى أنه وفريقه سيواصلون معاركهم وحشد أنصارهم لرفض الاعتراف بالهزيمة في الانتخابات.


لن نعترف بالهزيمة


الأمر نفسه أكده ترامب، حين قال بعدها بلحظات "لن نعترف بالهزيمة"، وهي الكلمة التي يرددها الرئيس منذ بدء التجمعات الانتخابية.


ويعني عدم اعتراف ترامب بالهزيمة أنه سيواصل التشكيك في نتائج الانتخابات وانتقاد العملية الانتخابية برمتها، ما يعني استمرار الاستقطاب في الشارع وفي الأوساط السياسية.


سيدمروا البلاد


كما حذر الرئيس من أن "الولايات المتحدة ستدمر في حال أمسكها الديمقراطيون". وفي وقت سابق فسر ترامب هذه العبارة بالقول إن "الديمقراطيين الأشرار سيقودون البلاد إلى الشيوعية".


جمهوريون ضعفاء


ومن الكلمات القوية أيضا لترامب خلال حديثه اليوم، وصْف بعض الجمهوريين بـ"الضعفاء"، ويقصد أعضاء الكونغرس الجمهوريين الذين ينوون المصادقة على فوز الديموقراطي بايدن.


رئيس غير شرعي


هذا وعاد ليؤكد الرئيس الجمهوري مرة أخرى أن "أميركا ستحصل على رئيس غير شرعي ولا يمكننا السماح بذلك". 


وكان الرئيس دعا في وقت سابق أنصاره إلى الاحتجاج رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية، مما دفع السلطات إلى إعلان حالة الاستنفار.


واجتمع الكونغرسبغرفتيه مساء الأربعاء، من أجل التصديق على نتائج تصويت المجمع الانتخابي أو من يعرفون بكبار الناخبين الذين اختاروا بغالبيتهم بايدن.


وجرى تعليق الجلسة، بعد اعتراض مشرعين جمهوريين على نتائج انتخابات أريزونا بالمجمع الانتخابي، لكن مجلسي النواب والشيوخ عقدا جلستين منفصلتين في عملية ستستغرق وقتا في ليلة طويلة بالعاصمة الأميركية.


وهذه هي الخطوة الأخيرة قبل تنصيب الرئيس المنتخب في 20 يناير الجاري.

إرسال تعليق

0 تعليقات