السجن 7 سنوات لرئيس الوزراء الجزائري الأسبق بتهمة الفساد

 


قضت محكمة جزائرية، اليوم الإثنين، بحبس رئيس الوزراء الجزائري الأسبق أحمد أويحيى، 7 سنوات، في قضية فساد، معروفة إعلاميا باسم قضية ”بن فسيح“.


كما أدانت المحكمة في القضية ذاتها الوزيرين السابقين عمار غول وعبد الغني زعلان بالسجن 3 سنوات، وأصدرت عقوبات سجن أخرى بحق 3 ولاة محافظات سابقين.


وصنفت قضية رجل الأعمال محمد بن فسيح، ضمن قضايا الفساد؛ إذ اتهم الأخير بالحصول على امتيازات غير مستحقة من قبل المدانين أثناء توليهم مناصبهم.

إرسال تعليق

0 تعليقات