التميمي: المالكي دعا واسس ودعم ابناء الحشد الشعبي الذين كسروا شوكة المتامرين


 

اكدت النائبة ليلى مهدي التميمي، الاثنين، ان مواقف المالكي الوطنية تفصح عن نفسها ولاتعكسها اعلانات هستيرية للبعض، فيما اشارت الى انه دعا واسس ودعم ابناء الحشد الشعبي الذين كسروا شوكة المتامرين.


وقالت التميمي في بيان تلقت البيان نيوز، نسخة منه ان "من سخريات القدر ان تكون الشاشات الفضية للفضائيات متاحة لمن يفقد التركيز في التاريخ الحديث ولا يميز بين الغث والسمين فيكيل الاتهامات الساذجة الى رموزنا الوطنية الشامخة".


 

وتابعت "لسنا بصدد الدفاع عن شخصية وطنية شهد لها العدو قبل الصديق وكانت شوكة في عيون الارهاب والخارجين عن القانون كما هو القائد والشخصية الوطنية نوري المالكي، ولكننا بصدد ان يعيد من يريد بوصلة الاحداث قليلا ويسترجع البعض من ذاكرة الزمن يوم خط المالكي بيده خارطة النصر ودحر القوى الضالة".

 

واكدت انه "تمكن باصعب الظروف واشدها قساوة من بناء اقوى منظومة عسكرية وقوة ضاربة للذود عن العراق الحديث واستتب الامن حتى فيما يطلق عليها بالمناطق الساخنة"، مشيرة الى ان "قوة وصمود العراق حينها لم ترق للبعض ولذلك لجات امريكا ومن معها من الكتل السياسية المتامرة والاذناب الى خلق داعش و حرب العصابات وتمويل النزاعات العشائرية لعجزهم عن مواجهة القوات التقليدية".

 

وبينت ان "للمالكي كانت كلمته عندما دعا واسس ودعم ابناء الحشد الشعبي الابطال الذين كسروا شوكة كل المتامرين ومن خلفهم امريكا".

إرسال تعليق

0 تعليقات