مرشح ديمقراطي يعلن فوزه بأحد مقعدي جورجيا بمجلس الشيوخ الأميركي

 


أعلن المرشح الديمقراطي لمجلس الشيوخ الأميركي، رافائيل وارنوك، الاربعاء، فوزه على السيناتورة الجمهورية، كيلي لوفلر، في الانتخابات الفرعية، التي جرت في جورجيا اليوم لمقعدي الولاية في مجلس الشيوخ.


وأضاف وارنوك في مقطع فيديو نشره على صفحاته بمواقع التواصل الاجتماعي، "أنا فخور بالثقة التي منحتموها لي، وأعدكم هذه الليلة بأنني سأذهب إلى مجلس الشيوخ للعمل من أجل جورجيا كلها، أيا كان من أدليتم بأصواتكم له في هذه الانتخابات".


هذا ولم تعلن السلطات الاميركية بصورة رسمية حتى الآن الفائز في هذه الانتخابات التي شهدت منافسة شديدة، والتي ستحسم الغالبية في مجلس الشيوخ مع تولي الرئيس المنتخب جو بايدن مهامه في 20 كانون الثاني الجاري.


وتكتسب هذه الانتخابات الفرعية أهمية كبيرة في ضوء الانقسام الذي تشهده البلاد، كما أنها حطمت الأرقام القياسية في عدد الناخبين، الذين شاركوا في التصويت المبكر وفي حجم الإنفاق على الحملة الانتخابية.


ومما يشير إلى أهمية السباق، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب والرئيس المنتخب جو بايدن شارك كلاهما أول أمس، الاثنين، في مهرجان انتخابي لحزبهما في الولاية، لحث أنصارهما على التصويت بكثافة في هذه الانتخابات.


وإذا فاز الديمقراطيون بالمقعدين فستتساوى الكفتان (50 مقعدا لكل حزب في المجلس المؤلف من 100 مقعد)، وسيكون الصوت الفاصل بين الحزبين لنائبة الرئيس المنتخبة، كامالا هاريس، وفقا للدستور.

إرسال تعليق

0 تعليقات