اللواء رسول: الشرطة تواصل ملاحقة من يحاول العبث بأمن النظام الداخلي

 


أكد الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء يحيى رسول، الجمعة، أن الشرطة تواصل ملاحقة الجريمة المنظمة، ومن يحاول العبث بأمن النظام الداخلي. 


وقال رسول، بحسب الوكالة الرسمية، إنه "الشرطة كانت وما تزال العيون الساهرة والمتابعة والملاحقة للجريمة المنظمة وكل من يحاول العبث بأمن النظام الداخلي". 


ولفت رسول إلى أن "قوات الشرطة سواء قوات الشرطة الاتحادية وفرقة الرد السريع وفوج الطوارئ وسوات قد اشتركت في كل معارك التحرير وخاضت معارك مشرفة وحققت انتصارات كثيرة"، مشيراً إلى أن "الداخلية في تطور مستمر من حيث التدريب والتسليح في كل مفاصل الوزارة". 


وأكد رسول أن "القوات المسلحة تطمح لأن تكون زمام الأمور بيد وزارة الداخلية لغرض اخراج الجيش للقيام بواجباته الاساسية للدفاع عن الشعب وحدود العراق"، مشدداً على "ضرورة التركيز على تفعيل الجهد الاستخباراتي، وأن قوات الداخلية مهيأة لتمسك الامن الداخلي لمحافظة بغداد وعدد من المحافظات الاخرى".


وتابع: بمناسبة الذكرى التاسعة والتسعين لتأسيس الشرطة العراقية، أتقدم باحر التهاني والتبريكات الى القائد العام للقوات المسلحة، ووزير الداخلية ولكل الضباط والامرين والمراتب والمنتسبين والموظفين في وزارة الداخلية".


وأردف قائلاً: لقد كان للأبطال في وزارة الداخلية وعلى رأسهم قوات الشرطة الاتحادية والرد السريع وباقي التشكيلات الاخرى دوراً مهماً ومؤثراً في معارك تحرير الاراضي العراقية من سيطرة عصابات داعش الارهابية".

إرسال تعليق

0 تعليقات