هيئة مراقبة المنافسة البريطانية تحقق فى تعديلات متصفح جوجل كروم


 

كشف موقع TOI التقني، أن هيئة الرقابة على المنافسة في المملكة المتحدة بدأت تحقيقًا في مقترحات جوجل لإزالة ملفات تعريف الارتباط  "الكوكيز" الخاصة بالطرف الثالث ووظائف أخرى من متصفح كروم الخاص بها، بعد مخاوف من أنها ستكبح الإعلانات الرقمية المنافسة.


وقالت هيئة المنافسة والأسواق إن التحقيق سيقيم ما إذا كانت المقترحات يمكن أن تتسبب في زيادة تركيز الإنفاق الإعلاني على النظام البيئي لشركة جوجل على حساب منافسيها، فيما قالت جوجل إن التكنولوجيا، المشار إليها باسم مشروع "Privacy Sandbox"، ستسمح للأشخاص بتلقي الإعلانات ذات الصلة، مما يساعد على الحفاظ على نموذج الإعلان الحالي دون تتبع المستخدمين على المستوى الفردي.


وقال أندريا كوسسيلي، الرئيس التنفيذي لهيئة المنافسة والأسواق، "كما وجدت هيئة المنافسة والأسواق في دراستها الأخيرة للسوق، من المحتمل أن يكون لمقترحات Google Privacy Sandbox تأثير كبير جدًا على الناشرين مثل الصحف وسوق الإعلانات الرقمية".


وقالت هيئة هيئة المنافسة والأسواق إنها تلقت شكاوى من المسوقين لشبكة الويب المفتوحة (MOW) ، وهو تحالف لشركات التكنولوجيا والنشر، والتي تزعم أن جوجل "تسيء استغلال موقعها المهيمن" من خلال المقترحات، فيما تلعب ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" للجهات الخارجية دورًا رئيسيًا في الإعلان الرقمي من خلال مساعدة المعلنين على الاستهداف الفعال وتمويل المحتوى المجاني عبر الإنترنت للمستهلكين، مثل الصحف، حسبما قال المنظم.


وقالت إنهم يطرحون أيضًا مخاوف تتعلق بالخصوصية من خلال السماح بتتبع سلوك المستهلكين عبر الويب بطرق قد يشعر العديد من المستهلكين بعدم الارتياح تجاهها وقد يجدون صعوبة في فهمها، وقالت هيئة أسواق المال إنها ستعمل مع هيئة مراقبة البيانات البريطانية في التحقيق.

إرسال تعليق

0 تعليقات