الرئاسات تعقد اجتماعاً لبحث الاستعدادات لإجراء الانتخابات المقبلة

 


أكدت الرئاسات الأربع، اليوم الخميس، ضرورة تشريع مجلس النواب لقانون المحكمة الاتحادية.



وذكرت رئاسة الجمهورية في بيان تلقت البيان نيوز ، نسخة منه، أن "الرئاسات الاربع المتمثلة بكل من رئيس الجمهورية برهم صالح، ورئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ورئيس مجلس القضاء الأعلى فائق زيدان، عقدت اجتماعاً ضيفت فيه رئيس وأعضاء مجلس المفوضين في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة جينين هينيس بلاسخارت، لمناقشة ملف الانتخابات المبكرة المقبلة، وعرضت مفوضية الانتخابات، خلال الاجتماع، جدول العمليات الفنية والتوقيتات الزمنية الخاصة بإجراء الانتخابات المبكرة، كما قدمت عرضاً لالتزاماتها بإجراء انتخابات نزيهة وعادلة، وتكثيف جهودها لاستكمال التسجيل البايومتري للناخبين كافة، والتنسيق لضمان رقابة أممية فاعلة".
وأكدت المفوضية بحسب البيان أنها "سوف تمنح الوقت الكافي للمرشحين والتحالفات السياسية والقوى السياسية الجديدة  والشباب لاستكمال إجراءات التسجيل القانوني وتقديم قوائم المرشحين".


واضاف البيان أنه "لتمكينها من إنجاز أعمالها على أكمل وجه، أوصى الاجتماع بتقديم الدعم الكامل للمفوضية العليا المستقلة للانتخابات لإنجاز مهامها واستكمال المتطلبات الدستورية والقانونية لأجراء الانتخابات المبكرة، وعلى وجه الخصوص ضرورة تشريع مجلس النواب لقانون المحكمة الاتحادية، وكذلك تطبيق المادة 64 من الدستور المتعلقة بحل مجلس النواب لنفسه تمهيداً لإجراء الانتخابات المبكرة".

إرسال تعليق

0 تعليقات