الكهرباء تعلق على الاستهدافات لابراج الطاقة: تسبب بانفصال اربعة خطوط

 


علّقت وزارة الكهرباء، الثلاثاء، بشأن الاستهدافات الأخيرة التي طالت خطوط نقل ومحطات تحويلية في عدة محافظات عراقية، فيما اشارت الى انه تسبب بانفصال اربعة خطوط.


وقالت الوزارة في بيان تلقت البيان نيوز نسخة منه، إنه "في الوقت الذي تبذل فيه وزارة الكهرباء ومنتسبيها جهوداً كبيرة لتوفير افضل الخدمات من الطاقة الكهربائية الى المواطنين الكرام، يعاود الاٍرهاب من جديد لينشر التخريب عبر استهدافه لأبراج وخطوط نقل الطاقة الكهربائية للضغط الفائق ٤٠٠ ك.ف، والمحطات المتنقلة ١٣٢/٣٣ في محافظات ديالى وكركوك وكربلاء وبابل والانبار".


وأضافت "وعليه تود الوزارة أن تعلم المواطنين الكرام بحدوث استهداف إرهابي وأعمال تخريبية للخطوط الناقلة في مساء يوم الإثنين الموافق ١٨ كانون الثاني الجاري من عام ٢٠٢١ ، حيث أن استهداف الخطوط أدى إلى التالي":


١- انفصال خط كركوك - منصورية الغازية ٤٠٠ ك. ف من الجهتين بعد سقوط البرج رقم ١٣١.

٢- انفصال خط ديالى - كركوك ٤٠٠ ك. ف بعد سقوط البرج رقم (٢٣٥- ٢٣٧)

٣- حرق ثلاث متنقلات في ديالى من قبل تنظيم داعش الإرهابي بعد الاشتباك مع قوة من الشرطة وتهديد العاملين فيها واعتقالهم والافراج عنهم فيما بعد اي بعد ساعات.

٤-انفصال خط شرق كربلاء_مسيب الحرارية وسقوط ابراج في منطقة جرف الصخر/هور حسين".

واشارت الى، انه"بناء على هذا التخريب خرجت أجزاء كبيرة من خطوط ومحطات نقل وتوزيع الطاقة في محافظتي نينوى وكركوك فضلا عن أجزاء أكبر في محافظتي ديالى وصلاح الدين وحدوث إطفاء تام لاقضية قرة تبه وجلولاء"، مبينة ان"هذه الأعمال مجتمعة من حرق للمتنقلات وإسقاط للابراج أدى الى خسائر مالية تقدر بنحو ستة مليار دينار عراقي".

واكدت انه"من خلال ما تقدم تهيب الوزارة بالمواطنين والقوى الأمنية المحافظة على ممتلكات الشبكة الكهربائية الوطنية،والتبليغ عن اي اعمال مشبوهة تروم الضرر بالمال العام، لان تخريبها يضر بأبناء الشعب العراقي الكريم وحرمانه من نعمة التيار الذي يمثل عَصّب الحياة وركن اساس  لايمكن الاستغناء عنه".

إرسال تعليق

0 تعليقات