بينها منع التجمعات..الصحة النيابية تؤكد أهمية الاستمرار بإجراءات الوقاية من كورونا


 

أكدت لجنة الصحة النيابية، الجمعة، على أهمية الاستمرار بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد.


وقال عضو اللجنة، النائب حسن خلاطي، بحسب الوكالة الرسمية، إنه "في ضوء الموقف الإيجابي للموقف الوبائي في العراق والنتائج الجيدة التي تشير إلى انخفاض في أعداد الإصابات، وأيضاً إلى انخفاض أعداد الوفيات وارتفاع حالات الشفاء في ظل ظهور سلالات جديدة في بعض الدول، فإن الخطة المطلوبة حالياً هي الاستمرار في الإجراءات الوقائية، وعدم السماح بالتجمعات ،كما كان سابقاً، وعدم التهاون في قضية الإجراءات الوقائية، والاستعدادات الكاملة للحصول على اللقاحات المنتجة وفق السياقات العلمية المطلوبة، وهذا ما تقوم به وزارة الصحة حالياً".


وأضاف خلاطي، أنه "يجب اتخاذ إجراءات وقائية في حال ظهور نوع من السلالات الجديدة في دول قريبة من العراق كما كان سابقاً"، لافتاً إلى أن "هذه الخطة الآن هي المطلوبة ،التي تقوم عليها وزارة الصحة ،وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية".


وكانت وزارة الصحة والبيئة قد حذرت في وقت سابق، من عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية خوفاً من تأجج الموقف الوبائي من خلال تطور السلالة الموجودة.


وقال مدير عام الصحة العامة في الوزارة رياض الحلفي، إن هنالك نزولاً في الإصابات والوفيات، وهذا يعطي صورة عن تحسن الوضع الوبائي، لكن تبقى خطورة تأجج الوضع الوبائي، أما من خلال خطورة دخول سلالة محورة لا توجد مناعة تجاهها، أو وجود تحور في السلالة نفسها داخل العراق، لذلك يجب الالتزام بالإجراءات الوقائية كلبس الكمامات والكفوف وتعقيم اليدين والحفاظ على التباعد الاجتماعي.

إرسال تعليق

0 تعليقات