الاتحاد الاوروبي يقدم منحة لإزالة الالغام والمخلفات الحربية في البصرة



 كشف المركز الاقليمي لإزالة الالغام في المنطقة الجنوبية، الخميس، عن حصوله على منحة مالية من الاتحاد الاوروبي لتطهير الاراضي الزراعية من الالغام وازالة كافة المخلفات الحربية منها.

وقال مدير المركز، نبراس التميمي، في حديث لوكالات محلية، ان "المنحة اعطيت للاراضي الزراعية والمركز الاقليمي قرر ان تكون لقضاء شط العرب كون هناك مساحات شاسعة من حقول الالغام تحتاج الى امكانيات عالية لتطهيرها".


واشار إلى ان "مساحات حقول الالغام في قضاء شط العرب اذا تم تطهيرها فمن شأنها ان توفر مساحات شاسعة من الاراضي الزراعية العائدة ملكيتها الى اهالي القضاء".


وبين التميمي، ان "مجمل المبالغ التي تحتاجها المحافظة للتخلص من الالغام والمخلفات الحربية، تتراوح بين مليار الى مليار ونصف المليار دولار"، لافتا إلى ان "هذا المبلغ من شأنه تطهير 90 % من الاراضي الملوثة بالألغام والمخلفات الحربية والتي تصل مساحتها الى اكثر مليار و200 مليون متر مكعب".


من جهته، قال مدير العمليات في المركز الاقليمي لإزالة الالغام في المنطقة الجنوبية هيثم فتاح، ان "حقول الالغام والمخلفات الحربية في قضاء شط العرب تسببت بإيقاف تنفيذ مشروع طريق الذهاب الذي كان مقرراً ان يمتد من منفذ الشلامجة الحدودي باتجاه مركز البصرة وكذلك ايقاف مشروع سكة الحديد بين المنفذ والبصرة بسبب هناك".


واضاف ان "هناك مشاريع اخرى متوقفة كمشاريع الماء والكهرباء وترك مساحات شاسعة من الاراضي الزراعية في القضاء خاصة وان حجم التلوث لا يتناسب مع الامكانيات المتاحة".


الى ذلك كشف مدير عام شؤون الالغام في العراق ظافر محمود خلف عن "وجود توجيه وزاري بتكثيف عمليات الازالة وتطهير المناطق سيما التي على تماس مباشر مع حياة المواطنين".


وشدد على ان "منحة الاتحاد الاوربي البالغة 5 مليون يورو ستخصص للمساحات الزراعية في محافظة البصرة وتليها منحة بلجيكية اخرى ستخصص كذلك للبصرة بسبب حجم التلوث الموجود فيها والذي فاجئ الدول المانحة".

إرسال تعليق

0 تعليقات