كتلة كردية: سعي سياسي لتزوير الانتخابات بالإصرار علی استبعاد التصويت البایومتري



 حذر رئيس كتلة التغيير النیابیة في مجلس النواب، يوسف محمد، الخميس، من مجازفة بعض الكتل السياسية بمستقبل العراق باصرارها على عدم إعتماد البطاقة البایومتریة حصرا في الانتخابات المقبلة.

وقال محمد، في بيان تلقته البيان نيوز، إن "بعض الكتل السياسية ترغب بتكرار نموذج الانتخابات الفاشلة والمزورة التي اجريت في السنوات السابقة خاصة انتخابات 2018 لمجلس النواب،واصفاً هذه العملية بذهاب العراق نحو المجهول و توجيه مستقبلە الى نقطة اللاعودة وفقدان الثقة بالنظام السياسي الذي ينتج عن تلك الانتخابات الصورية".


وأضاف أن "مقترحاً لتعديل قانون الانتخابات قدم من قبل كتلة التغيير وأکثر من ستون نائبا،مطالباً بالاخذ بالاجراءات التشريعية وحسب النظام الداخلي لمجلس النواب لتعديل النواقص الموجودة في القانون وجعل البطاقة البايومترية ملزمة حصرا في تعريف الناخبين حسب السجل الانتخابي".


واكد ان "اعتماد النظام البايومتري في الانتخابات المقبلة، واعتماد العد والفرز اليدوي اضافة الى الالكتروني واستعمال اجهزة تسريع نتائج الانتخابات، سيزيد من الضمانات الكافية للعملية الانتخابية".


وحذر محمد من "استبعاد النظام البايومتري في الانتخابات المقبلة مع حصر الفرز والعد بالالکتروني فقط، لانه سيؤدي الى تكرار الاخطاء والفضائح والتزوير الذي حصل في نتائج الانتخابات الماضية، مما ينتج عنه فقدان الثقة بالعملية الانتخابية والنظام السياسي الذي ينتج عنها بشكل كامل وزعزعة الاستقرار".


وأكد ان "كل هذه المحاولات سيؤدي الى عزوف الناخبين عن المشاركة وتزايد النقمة الشعبية على النظام السياسي وادامة الاحتجاجات الشعبية ضد الطبقة السياسية الموجودة حاليا في البرلمان والحكومة".

إرسال تعليق

0 تعليقات