أسعار النفط تقفز إلى أعلى مستوى في عام مع تقييد المنتجين الإمدادات


 صعدت أسعار النفط أكثر من 2 بالمئة يوم الثلاثاء وسجلت أعلى مستوياتها في 12 شهرا بعد أن أظهر كبار منتجي الخام أنهم يكبحون الإنتاج بما يتماشي تقريبا مع تعهداتهم.

وارتفع الخامان القياسيان العالمي والأمريكي بدعم من أجواء تفاؤل بشأن حزمة جديدة للتحفيز الاقتصادي في الولايات المتحدة زادت أجواء التفاؤل في السوق التي أثارتها تخفيضات المعروض.


وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 1.11 دولار، أو ما يعادل 1.97 بالمئة، لتسجل عند التسوية 57.46 دولار للبرميل في ثالث يوم لها من المكاسب.


وفي وقت سابق لامس برنت 58.05 دولار للبرميل وهو أعلى مستوى له منذ يناير من العام الماضي.


وصعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 1.21 دولار، أو ما يعادل 2.26 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 54.76 دولار للبرميل بعد أن سجلت في وقت سابق من الجلسة 55.26 دولار وهو أعلى مستوى في عام.


وبدأ الاتجاه الصعودي بينما أظهرت الأرقام أن إنتاج "أوبك" يزيد بأقل من المتوقع.


وتوصل مسح أجرته "رويترز" إلى أن إنتاج الخام من منظمة البلدان المصدرة للبترول ارتفع لسابع شهر على التوالي في يناير، لكن الزيادة كانت أصغر من المتوقع.


ومن المنتظر أن تنفذ السعودية تخفيضات طوعية قدرها مليون برميل يوميا من بداية فبراير حتى نهاية مارس.


وزاد الإنتاج الروسي في يناير، لكنه كان متماشيا مع اتفاقية الإمدادات لمجموعة أوبك+، في حين تراجع إنتاج النفط في كازاخستان على مدار الشهر.


وتنتظر الأسواق أحدث بيانات أسبوعية بشأن مخزونات النفط الخام والوقود في الولايات المتحدة والتي ستصدر من معهد البترول الأمريكي وإدارة معلومات الطاقة.

إرسال تعليق

0 تعليقات