وزير الصحة يكشف عن التوصيات الجديدة التي سترفع للجنة العليا بشأن كورونا

 


اعلن وزير الصحة حسن التميمي،  الأحد، ان العراق سيبدأ في مرحلة جديدة من التعامل مع كورونا نهاية الشهر الحالي، فيما كشف عن ابرز التوصيات التي سترفع الى اللجنة العليا للصحة والسلامة.


وقال التميمي، بحسب الوكالة الرسمية، ان "وزارة الصحة وعبر لجان استشارية تتخذ التوصيات اللازمة بشأن مكافحة فايروس كورونا"، مبينا ان "ما نطلبه من المواطن هي اربعة شروط  للوقاية من الفيروس منها ارتداء الكمامة والابتعاد الجسدي والابتعاد عن التجمعات واستخدام المعقمات".


واضاف ان "هناك تهاون كبير من قبل المواطنين في موضوع الوقاية"، مشيرا الى ان "هناك انظمة كاملة ودول اعلنت الاغلاق في سبيل السيطرة على هذا الوباء الخطر".


وتابع التميمي "ما زلنا نتأمل من المواطن سرعة الاستجابة والتعاون".


وشدد على "ضرورة التزام المؤسسات القطاعية ومؤسسات الدولة والقطاع الخاص بتعليمات وزارة الصحة، خاصة ونحن مقبلون بالايام القليلة في نهاية الشهر الحالي، توفير اللقاح وبالتالي نبدأ مرحلة جديدة من التعامل مع الوباء". 


واكد التميمي، "تأشير زيادة بنسبة الاصابات و الحالات الحرجة، اضافة الى زيادة في نسب دخول المرضى الى المراكز المخصصة لكورونا"، عادا "ذلك مؤشر خطير، بتطلب تشديد الاجراءات".


وبين، ان "اهم نقطة نؤكد عليه هو موضوع تشديد الاجراءات لاسيما في المولات والاسواق والمدارس والكليات والجامعات، كما طالبنا كل الجهات القطاعية بالتاكيد على عدم دخول اي مراجع الى مؤسسات الدولة وعدم دخول اي طالب وعدم السماح لدخول اي شخص الى الاسواق والمولات دون كمامة".


وبشأن التوصيات التي سترفعها الوزارة الى لجنة الصحة والسلامة الوطنية، اشار التميمي الى ان "من ضمن التوصيات هو التاكيد على وزارة التربية بالدوام يوم واحد في الاسبوع ويومان في الاسبوع بالنسبة للجامعات والكليات، اضافة الى منع التجمعات ومنع قيام صلاة الجماعة ومنع دخول اي زائر الى المراقد المقدسة ما لم يرتدي الكمامة، مع منع مجالس العزاء وصالات الاعراس، لا سيما بعدما ما لاحظناه من تهاون كبير في الالتزام بالاجراءات الصحية".

إرسال تعليق

0 تعليقات