الموارد: تفهم تركي لحاجة العراق المائية واستجابة إيرانية منتظرة


 أكد وزير الموارد المائية مهدي رشيد الحمداني، اليوم الاثنين، أن الوفد التركي سيصل إلى بغداد خلال الفترة القليلة المقبلة، لمناقشة تفاصيل بروتوكول التعاون في مجال نهر دجلة.


وذكر الحمداني،  أن "الحكومة العراقية قدمت مسودة بروتوكول للتعاون في مجال نهر دجلة الرئيس للجانب التركي"، مشيرا الى أنها "دخلت حيز المناقشات ونحن الان بانتظار وفد من تركيا لمناقشة تفاصيل البروتوكول الذي يتضمن انشاء مركز بحثي في بغداد".


وأضاف، أن "هنالك تفهما كبيرا من الجانب التركي لاحتياجات العراق المائية"، مؤكدا أن "جميع البوادر ايجابية، تتمثل بحسن التعامل وتبادل المعلومات وتأمين الحصص المائية التي تلبي حاجة البلاد". 


وأشار الى أنه "تم تزويد الجانب التركي بجميع المعلومات المطلوبة واحتياجات واقع الحال الموجود في العراق"، مضيفا أن "الوزارة تعمل مع تركيا وايران على أمل أن تكون هنالك نفس الاستجابة من الجانب الايراني لغرض الوصول للتفاهمات التي تخص الروافد المشتركة مع ايران".


وبشأن مياه الامطار تابع الحمداني، أن "الوزارة لديها خطة في خزن واحتواء مياه الامطار، وأن كوادر وآليات الوزارة مستنفرة في جميع محافظات العراق لاحتواء كمية الامطار"، لافتا الى إن "هنالك تقنينا سيكون في فتح دفعات المياه، وهذا يدعم بشكل كبير الخزين الاستراتيجي للوزارة تحسباً للصيف القادم".


ونوه عن أن "حملة رفع التجاوزات على الانهر مستمرة في جميع المحافظات"، داعيا "الحكومات المحلية والمحافظين لدعم جهود الوزارة في حملتها".

إرسال تعليق

0 تعليقات