"فيسبوك" توسع نطاق مكافحة المعلومات المضللة


 أعلنت شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك عن توسيع نطاق إجراءاتها ضد المعلومات المضللة حول لقاحات كورونا، وأيضا عن مساعدة المستخدمين في العثور على بيانات مفيدة حول سير عمليات التطعيم.

ووفقا لبيان صادر عن شبكة التواصل الاجتماعي، وسعت الشركة نطاق التصريحات الكاذبة التي ستتم إزالتها من فيسبوك وإنستغرام عند نشرها.

وتخطط فيسبوك علاوة على ذلك، لمساعدة المستخدمين في الحصول على معلومات دقيقة حول اللقاحات ذاتها وعملية التطعيم من خلال نشر معلومات حول مكان وزمان ومن يمكن تطعيمه ضد "كوفيد -19".

واعتبارا من هذا الأسبوع، سيرى المستخدمون في الولايات المتحدة روابط لمواقع التطعيم التابعة للسلطات الصحية المحلية مع معلومات عن التطعيم.

وحسب توفر المعلومات، هذه الوظيفة يجب أن تبدأ في العمل في بلدان أخرى في غضون أسابيع قليلة.

وستنفق فسبوك أيضا حوالي 120 مليون دولار لمساعدة السلطات الصحية والمنظمات غير الحكومية ووكالات الأمم المتحدة على نشر المعلومات حول اللقاحات والأدوية.

وكانت الشركة أعلنت في ديسمبر الماضي أن موقعي التواصل الاجتماعي فيسبوك وإنستغرام سيزيلان المنشورات التي تحمل معلومات المضللة حول لقاحات فيروس كورونا  في إطار حملة للحفاظ على سلامة  المستخدمين وتوعيتهم خلال جائحة "كوفيد – 19".

إرسال تعليق

0 تعليقات