منها غلق مخيمات النزوح.. قضايا تتصدر مباحثات الهجرة ومستشارية الامن القومي


 


اعلنت وزيرة الهجرة والمهجرين ايفان فائق جابرو، الثلاثاء بحثها مع عدد من الجهات الامنية ومنسقة اممية في العراق، استكمال غلق ما تبقى من مخيمات النزوح.


وقالت الوزيرة في بيان تلقت البيان نيوز نسخة منه، انها "وخلال استقبالها مستشار الأمن القومي قاسم الاعرجي ووكيل رئيس جهاز الأمن الوطني حميد الشطري ونائب قائد العمليات المشتركة الفريق الركن عبد الامير الشمري ومنسقة الامم المتحدة للشؤون الانسانية لدى العراق ارينا فوياشكوفا، بحثت استكمال غلق ما تبقى من مخيمات النزوح".


واضاف جابرو انه تم ايضا "مناقشة التنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة بشأن الاستمرار في التدقيق الأمني للأسر التي ترغب بالعودة الى مناطق سكناها الاصلية في المناطق المحررة".

وذكرت الوزيرة، ان "هناك بعض المشاكل المجتمعية والأمنية التي تعاني منها العديد من العوائل النازحة في تلك المناطق التي تحول دون عودة تلك العائلات الى بعض المناطق المحررة".


واشارت إلى ان "الوزارة اعدت خطة لإعادة العوائل الراغبة بالعودة طوعا الى مناطقها الاصلية وتقديم المعونات الانسانية لها بالوقت نفسه وعن طريق فروعها الموزعة في محافظات البلاد".


ولفتت جابرو الى ان "ذلك يأتي بالتنسيق والتعاون مع كافة الوزارات القطاعية والحكومات المحلية وقيادة العمليات المشتركة بعد التدقيق الامني وتأمين اعادة اعمار المناطق المحررة".

إرسال تعليق

0 تعليقات