فريق برلماني وزاري لتطوير التعليم ومقترح لتحويل المناهج الى الكترونية


 


قررت رئاسة البرلمان، ووزارة التربية، الأربعاء، تشكيل فريق تخصصي لتطوير جودة التعليم ودراسة مقترح تحويل المناهج الى الكترونية.


وذكر بيان لمكتب عضو هيئة رئاسة البرلمان، تلقت البيان نيوز نسخة منه، أن "الـكـعـبـي رعى اليوم، ورشة تحت عنوان " التحديث الشامل للتعليم في العراق " ومناقشة التحديات التي تواجه الطلبة الاعزاء خلال العملية الامتحانية في ظل ازمة كورونا ، بالتعاون مع المركز العراقي لثقافة الطفل في مؤسسة مدارك ، بحضور رئيس وعدد من اعضاء لجنة التربية النيابية ولجنة الاسرة والمرأة والطفولة ، واستضافة وزير التربية ، ووكيل وزارة التخطيط ورئيس هيأة المستشارين في رئاسة الوزراء ، ومستشار رئيس الوزراء ، وعدد من الجهات والشخصيات ذات العلاقة".


وأضاف البيان، أنه "جرى خلال الندوة مناقشة ابرز التحديات التي تواجه الواقع التربوي في ظل وباء كورونا بشكل عام ، و التلاميذ والطلبة خلال تأدية امتحاناتهم الحضورية في مطلع الاسبوع المقبل بشكل خاص".


وتابع: "وتم خلال مجريات اعمال الورشة عرض تطبيقي مفصل لمبادرة التحديث الالكتروني الشامل وكيفية تحويل المناهج من ورقية الى رقمية عبر اجهزة ذكية تساعد الطلاب على التعلم الذاتي واكتساب المهارات ، فيما عدّها المجتمعون بداية انطلاقة ناجحة من شأنها الارتقاء بجودة التعليم وصقل المهارات الفكرية والعقلية للطلبة سيما في الصفوف الدراسية الاولية".


وبحسب البيان، رأى الكعبي خلال انعقاد الورشة ، "ضرورة دعم السلطتين التشريعية والتنفيذية لكل البرامج والافكار التي من شأنهـا الارتقاء بعمل المؤسسات واداء وكفاءة عامليها ، مبديا دعم مجلس النواب للبرامج التطويرية والتدريبية لوزارة التربية والمؤسسات والمديريات التابعة لها لارتباطهم الوثيق بقضية تعليم الافراد وبناء اسس صحيحة لمنظومة تربوية ، تدريسية ، متكاملة".


وأكد "وجوب اجرائها حفاظا على استكمال السنة الدراسية وعدم ضياعها مع مراعاة ما استحداث المؤشر الوبائي و الظروف الصحية والوقائية للطلبة واولياء امورهم ، فيما تم اتخاذ عدد من التوصيات بهذا الخصوص".


وقرر الكعبي مع وزير التربية، "تشكيل لجنة تخصصية علمية ، فنية برئاسة الاخير ، وعدد من اللجان و الجهات المعنية لدراسة مقترح تطوير جودة التعليم في العراق ، ودراسة مقترح مؤسسة مدارك والقاضي بتحويل المناهج الى الكترونية تفاعلية " حوسبة المناهج الدراسية " ، وتقديم المقترحات والتوصيات اللازمة الى مجلس الوزراء لاتخاذ القرار المناسب بشأنها".


ولفت الكعبي، إلى "ضرورة تفعيل منصة نيوتن التعليمية والتواصل الدائم والفاعل بين الهيئات التدريسية واولياء الامور ، والمباشرة في اتخاذ الخطوات الاولى لاصلاح المنظومة التعليمية برمتهــا".


وبين، أن "وباء الجهل لايقل خطرا من وباء كورونا ، مشددا على اهمية تظافر جميع الجهود لنجاح الامتحانات الحضورية بأمان واطمئنان ، وبما يحفظ البداية الحقيقية لعملية تنمية الطالب وبناء الاسس المنهجية و التعليمية والتدريسية له".

إرسال تعليق

0 تعليقات