ولاية اميركية تسمح لمواطنيها بمقاضاة "فيسبوك" و "تويتر" فى حالة الحظر


 


أعلن حاكم تكساس الأمريكية جريج أبوت، السبت، دعمه مشروعا للولاية يسمح لسكانها بمقاضاة وسائل التواصل الاجتماعى مثل "فيسبوك" أو "تويتر"، في حال تعرضهم للحظر من منصاتها. 


واتهم أبوت، بحسب وسائل إعلام اميركية، كلا من فيسبوك وتويتر بأنهما "تقودان حركة خطيرة لإسكات الأصوات المحافظة والحريات الدينية".


ويعد مشروع القانون، الذي قدمه أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين في الولاية، آخر المساعي ضد وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن حظر بعضها حسابات الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، في أعقاب أعمال الشغب التى اجتاحت مبنى "الكابيتول" يوم السادس من كانون الثاني الماضي. 


هذا وعلقت "فيسبوك" و"إنستجرام" مؤقتا ثم لأجل غير مسمى، حسابي ترامب على المنصتين، فى حين ذهب موقع "تويتر" أبعد من ذلك بعد أن أغلق حساب ترامب نهائيا الذي كان يتابعه أكثر من 88 مليون مستخدم.

إرسال تعليق

0 تعليقات