الفصائل الفلسطينية تغادر باتجاه القاهرة تمهيدا للجولة الثانية من الحوار الوطني


 


بدأ ممثلو الفصائل الفلسطينية بالوصول الى معبر رفح البري على الحدود مع مصر، صباح اليوم الاثنين، تمهيدا لمغادرتهم نحو العاصمة القاهرة، للمشاركة في جلسة للحوار وطني.


وأفادت مصادر فلسطينية في حدي لرويترز، ان "وفودا من مختلف الفصائل الفلسطينية تجمعت في معبر رفح تمهيدا لنقلهم عبر حافلة نحو القاهرة للبدء بحوار وطني على مدار يومين، لمناقشة ما تم الاتفاق عليه والبدء باستكمال الحوار حول المجلس الوطني".


من جهته قال تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في فلسطين والشتات إن "التجمع لم يشارك بحوارات القاهرة الأخيرة ويرفض محاصصة بعض الفصائل لإدارة الانقسام وليس حرصهم على تنفيذ المصالحة الفلسطينية الحقيقية".


واضاف رئيس التجمع وعضو لجنة تفعيل منظمة التحرير الفلسطينية، ياسر الوادية، "نرفض المحاصصة من بعض الفصائل التي حرصت على إدارة الانقسام منذ عام 2007".


واوضح الوادية، ان "الأولوية لتفعيل مؤسسات منظمة التحرير الفلسطينية على أساس الاتفاق على برنامج وطني يلبي طموح الشعب الفلسطيني في الداخل والشتات، ونرفض تحديد عدد أعضاء المجلس الوطني وتقسيمه بما يتجاوز نظام المجلس الوطني بتركيبته التي تضم أعضاء مستقلين يشكلون حوالي ثلث أعضاء المجلس، وتغييب ممثلي الاتحادات العامة والنقابات التي تشكل عصب المجتمع الفلسطيني".


إرسال تعليق

0 تعليقات