مجلس الوزراء يقرر منح 10 مليون دينار لذوي ضحايا فاجعة ابن الخطيب


 



قرر مجلس الوزراء، الاحد، اعتبار ضحايا فاجعة ابن الخطيب "شهداء" ومنح ذويهم 10 ملايين دينار.


وذكر المكتب الاعلامي للكاظمي في بيان تلقت البيان نيوزنسخة منه، ان"مجلس الوزراء عقد جلسته الاستثنائية برئاسة مصطفى الكاظمي، والتي خصصت لمناقشة الحادث المأساوي في مستشفى ابن الخطيب".


واضاف، ان"المجلس قرأ في مستهل الجلسة سورة الفاتحة ترحمًا على أرواح الضحايا الأبرياء، تقبلهم الباري شهداء في عليين.


وبعد المناقشة وتدارس ملابسات الحادث وظروفه، قرر مجلس الوزراء مايلي:

١- اجراء تحقيق برئاسة وزير الداخلية، وعضوية كل من السادة :

أ- وزير التخطيط

ب- وزير العدل

ج- رئيس هيئة النزاهة.

د- رئيس ديوان الرقابة المالية الاتحادي

ه-ممثل عن مجلس النواب/ عضو مراقب

٢- التحقيق في حادث حريق مستشفى ابن الخطيب، وتحديد المقصرين ومحاسبتهم.

٣- تسحب يد وزير الصحة وإحالته الى التحقيق.

٤- تسحب يد محافظ بغداد وإحالته الى التحقيق.

٥- تسحب يد مدير عام دائرة صحة الرصافة وإحالته الى التحقيق.

٦- ينجز التحقيق أعلاه خلال خمسة أيام ، ويقدم التقرير امام مجلس الوزراء، ويمكن الاستعانة بخبراء في مجال الداخلية والصحة.

٧- تكليف الدائرة القانونية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء اعداد مشروع قانون باعتبار ضحايا فاجعة مستشفى ابن الخطيب(شهداء)، وإحالته الى مجلس النواب.

٨- منح مبلغ عشرة ملايين دينار لذوي كل ضحية من ضحايا الفاجعة".

إرسال تعليق

0 تعليقات