المنتجات النفطية: رصدنا أكثر من 45 وكراً للتهريب



كشفت وزارة النفط، الاثنين، عن رصد أكثر من 45 حالة من أوكار التهريب المختلفة والمتاجرة بالمشتقات النفطية خلال العام الماضي، مؤكدةً أنه تم القبض على الضالعين بهذه العمليات بالتعاون ومساندة قوات شرطة النفط والشرطة الاتحادية .



وقال رئيس مجلس إدارة شركة توزيع المنتجات النفطية حسين طالب في بيان تلقته البيان نيوز، إن "ملاكات هيأة التفتيش التابعة لشركة توزيع المنتجات النفطية رصدت من خلال جولاتها التفتيشية المختلفة في محافظات متفرقة أكثر من 45 وكراً يستخدم لتهريب المشتقات النفطية وتمَّ إلقاء القبض على الضالعين بهذا العمل"، مشيراً إلى أن "العمليات تمَّت بمساندة قوات من شرطة واستخبارات النفط والشرطة الاتحادية إذ تمَّت مصادرة الكميات المضبوطة بشكل فوري ".



واضاف أن "الشركة عبر هيأة التفتيش عام 2020 نفَّذت نشاطاً نوعياً على مستوى القطاع النفطي عموماً وله تبعات إيجابية حتى على الملف الأمني كون عمليات التهريب من الأعمال المشبوهة تعد من مصادر التمويل غير القانونية ولا بد من التصدي لها كونها تؤثر في المستوى الاقتصادي للبلد".



فيما أوضح مدير هيأة التفتيش التابعة الى شركة التوزيع علاء عدنان محمود أن "كوادر الهيأة تقوم بواجباتها على أكمل وجه لمتابعة حالات التهريب"، مؤكداً أن "تلك الحالات تنوعت حسب مواقعها فبعضها يتم في المنافذ التوزيعية وبعضها في الأماكن العامة من كراجات وغيرها".



واشار الى ان "عملية الرصد تتم من خلال مراقبة أي خلل ممكن أن يحدث في حركة المنتجات النفطية ومتابعة آلية وصولها للمواقع التوزيعية في المحافظات كافة بالإضافة الى الاعتماد على المعلومات الاستخبارية التي ترد عن طريق شرطة الطاقة"، لافتا الى ان "الهيأة حال ورود المعلومات تشرع الى تشكيل لجان مشتركة مع الجهات ذات العلاقة لضبط تلك المخالفات وإحالة المخالفين والضالعين فيها الى القضاء".

إرسال تعليق

0 تعليقات