بعد تفشي كورونا في المنتخب الإيطالي.. دي روسي يدخل المشفى لإصابته بالفيروس


 دخل الدولي الإيطالي السابق دانييلي دي روسي الذي التحق مؤخرا بالجهاز الفني للمنتخب الإيطالي إلى المشفى بالعاصمة روما بسبب مضاعفات إصابته بكورونا، بعد تفشي الوباء في صفوف "الآزوري".


وطال الفيروس أربعة أعضاء من الجهاز الفني في المنتخب الإيطالي إضافة إلى ثمانية لاعبين بعد عودتهم من النافذة الدولية إثر مشاركتهم في التصفيات الأوروبية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022.


وكشفت صحيفة "غازيتا ديلو سبورت" وشبكة "سكاي" أنه بعد أسبوع من إصابته، تطلبت حالة دي روسي البالغ 37 عاما، والذي عانى من الحمى والسعال المستمر، المزيد من الفحوصات الطبية التي كشفت عن التهاب رئوي.


وأشارت عدة تقارير إلى أن اللاعب الثامن هو حارس تورينو سافاتوري سيريغو في حين لم يكشف النادي عن هويته رغم إعلانه عن إصابة في صفوفه.


وانضم دي روسي إلى الجهاز الفني لمنتخب بلاده في الـ18 من مارس الفائت كمعاون تقني للمدرب روبرتو مانشيني، قبل أربعة أشهر من كأس أوروبا 2020 المؤجلة إلى الصيف المقبل.


وأمضى لاعب الوسط السابق 18 عاما مع نادي العاصمة روما قبل أن يعتزل في يناير 2020 بعد فترة قصيرة مع بوكا جونيورز الأرجنتيني.

إرسال تعليق

0 تعليقات