الرئيس الكوري الجنوبي يأمر بالتحقيق في قضية فساد بالمكتب الرئاسي


 أصدر الرئيس الكوري الجنوبي، مون جيه إن، الاربعاء، تعليماته إلى المكتب الرئاسي، للنظر على الفور وبشكل شامل بمزاعم الفساد التى تورط فيها سكرتيره للثقافة.


وأفادت "وكالة "يونهاب" الكورية الجنوبية، بان "هذه الخطوة جاءت بعد تقرير إخباري يفيد بأن شركة محلية أنشأها السكرتير، جون هيو غوان، فازت بعشرات العقود بقيمة إجمالية 5.1 مليار وون (4.5 مليون دولار أمريكي)، مع حكومة مدينة سيئول أثناء عمله كمسؤول كبير بمكتب المدينة في الفترة من 2014 إلى 2018".


واضافت انه "تم تعيين جون، الأمين العام السابق لمجلس الفنون الكوري، في منصبه بالمكتب الرئاسي في آذار الماضي".


ولفتت الوكالة إلى أن "الرئيس مون، أمر ايضا بإجراء تحقيق بقضية منفصلة للادعاء بأن كيم وو نام، رئيس هيئة السباقات الكورية (KRA)، أساء لفظيا إلى أحد موظفي (KRA)، بسبب رفضه تعيين أحد مساعديه السابقين بالجمعية الوطنية".


واضافت أن "الرئيس مون أمر السكرتير الرئاسي الكبير للشؤون المدنية والعدالة بـ(التأكيد التام) على الحقائق ذات الصلة و اتخاذ إجراءات حازمة في هذه القضية. 

إرسال تعليق

0 تعليقات