المالكي: يدي ممدودة للصدر.. هذا ماسافعله عند عودتي لرئاسة الوزراء


 أكد زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، ان يده ممدودة للصلح مع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.


وقال المالكي في معرض رده على اسئلة المتابعين عبر البريد: "يدي ممدودة لكل من يريد التصالح معي، ولا أريد الخصومات، ولا اريد استمرار الخلاف لا مع مقتدى الصدر ولا مع غيره، لكن لا توجد وساطة للمصالحة مع الصدر".


وتحدث المالكي عن الانتخابات وأكد انضمام حركة ارادة لائتلافه، مشيرا الى انه"يقبل الرقابة الدولية على الانتخابات ويرفض الإشراف، كما يرفض تأجيل الانتخابات مطلقاً".


وفي حال عودته لرئاسة الحكومة، قال المالكي، "الشعب هو من سيقرر عودتي الى رئاسة الوزراء، وإذا حدث ذلك، فخطوتي الأولى فرض الأمن وهيبة الدولة في العراق".

إرسال تعليق

0 تعليقات