وتتهم الصحة بالتقصير.. محافظة بغداد: لا نتحمل مسؤولية حريق "ابن الخطيب"


 اكد مصدر مسؤول في محافظة بغداد، الاثنين، ان حريق مستشفى ابن الخطيب وما نتج عنه من احداث مؤسفة بسقوط شهداء وجرحى لا تتحمله المحافظة او المحافظ.


واوضح المصدر، ان من "يتحمل الحريق بالدرجة الاساس مسؤول الردهة والملاكات الصحية في مستشفى ابن الخطيب ومن ثم مدير المستشفى فدائرة صحة الرصافة وانتهاءً بوزارة الصحة".


 واشار الى ان " دور محافظة بغداد يقتصر على تقديم الدعم والاسناد للمؤسسات الصحية، كما ان المحافظ والمحافظة لا يتدخلون بالأمور الاتحادية لاسيما فيما يتعلق بتوفير الرعاية الصحية للمرضى والعلاجات والمستلزمات الطبية، ومنها قناني الاوكسجين وهي تتعلق بوزارة الصحة ودوائرها".


واضاف المصدر ان "سلطة المحافظ في العاصمة بغداد مقيد الصلاحيات ويعاني من تداخلها مع المؤسسات الاتحادية على العكس تمامًا مما موجود في جميع المحافظات، وليس له الحق بإقالة مدير عام او حتى عزل مدير مستشفى دون الرجوع الى دائرة الصحة او وزارة الصحة".


وبين ان "التقصير الاداري سببه موظفين بسبب الإهمال او القصور جراء الضغط على المؤسسات الصحية، مع ارتفاع نسبة الاصابات ومن غير المعقول زج اسم المحافظ أو المحافظة بإجراءات سحب اليد وهو بعيد كل البعد عن هذه الامور".

إرسال تعليق

0 تعليقات