شرطة واشنطن تعترف بتعرضها لهجوم إلكتروني


 اكدت إدارة شرطة العاصمة الأمريكية واشنطن، الثلاثاء، إنها "على علم"، بأن أحد خوادم الكمبيوتر الخاصة بها قد تم اختراقها، مشيرة إلى أنها تتعاون مع مكتب التحقيقات الفيدرالي (أف بي أي) لمعرفة تفاصيل ما جرى.


وقال هيو كارو مسؤول الإعلام في مكتب الشرطة، "نحن على دراية بالوصول غير المسموح به إلى خادمنا، وبينما نحدد مدى التأثير الكامل ونواصل مراجعة النشاط، قمنا بإشراك مكتب التحقيقات الفيدرالي للتحقيق الكامل فى هذا الأمر".


هذا وذكر حساب التويتر الخاص بمجموعة تسمى "vx-underground" أن مجموعة قراصنة تسمى "بابوك رانسوم وير" اخترقت أحد خوادم شرطة العاصمة، وقامت بتسريب بعض البيانات مثل تقارير الشرطة وعمليات اعتقال لـ"أف بي آي" الخاصة باعتقالات الضالعين بأحداث اقتحام الكابيتول في السادس من كانون الثاني الماضي، ومذكرات داخلية، ونشرت صورا لبعض الوثائق المسروقة، لكن لم تؤكد السلطات صحتها.


وهذه المجموعة من القراصنة تم اكتشافهم هذا العام وقالت تقارير إنهم قاموا باختراق خمس شركات أمريكية كبيرة على الأقل.

إرسال تعليق

0 تعليقات