اليابان تخصص فندقا لعزل الرياضيين الأولمبيين المصابين بكورونا


 اعلنت اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو، الاحد، انها تخطط لتأمين فندق يتألف من حوالى 300 غرفة للرياضيين المصابين بأعراض ضعيفة أو معدومة لفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19.


ونقلت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية، عن ، مسؤولين مطلعين على الخطة، إن "هذه الخطة تمثل جهدًا آخر من اللجنة المنظمة لمنع انتشار الفيروس خلال ألعاب هذا الصيف".


وأضاف المسؤولون، أنه "من المقرر استخدام الفندق لعزل الرياضيين وعلاجهم على مدار الساعة بعد فترة وجيزة من اكتشاف إصابتهم بالفيروس".


واشار المسؤولين، إلى انه "من المقرر عزل هؤلاء الرياضيين وأعضاء الطاقم الأولمبي الذين لا يحتاجون إلى دخول المستشفى في غرف الفنادق لمدة 10 أيام من حيث المبدأ".


ولفتوا إلى ان "اللجنة المنظمة، تدرس حجز مبنى فندق بأكمله يقع على بعد بضعة كيلومترات من القرية الأولمبية والبارالمبية في منطقة ميناء هارومي البحرية بطوكيو، والذي من المتوقع أن يكلف مئات الملايين من الينات اليابانية".


واوضحوا، أن "اللجنة الأولمبية تخطط لتخصيص ما يصل إلى 30 مركبة خاصة، مصممة لحماية السائقين من العدوى، لنقل مرضى كوفيد-19 إلى الفندق".


هذا وتعهدت الحكومة اليابانية والهيئة المنظمة بإجراء أولمبياد لألعاب بارالمبية آمنة بعد تأجيلها لمدة عام بسبب جائحة فيروس كورونا.


وبموجب إرشادات كوفيد-19 الذي أصدره المنظمون في شباط الماضي، سيتم فحص الرياضيين كل أربعة أيام على الأقل للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس التاجي.

إرسال تعليق

0 تعليقات