وزير النقل المصري يشدد على إجراءات السلامة في نقل القطارات


 شدد وزير النقل المصري، كامل الوزير، يوم الأربعاء، على عدم خروج أي قطار إلا بعد التأكد التام من حالته الفنية، مشيرا إلى تنفيذ خطة شاملة لتدريب وتثقيف العنصر البشري باعتباره أهم عوامل نجاح منظومة السكك الحديدية.


وقال الوزير، خلال جولة تفقدية لورش خاصة بصيانة السكة الحديدية "لا مكان لأي مهمل أو مقصر ولا بد أن تكون هيئة السكك الحديدية في طليعة الهيئات التي تتسابق في خدمة الوطن".


وذكر بيان رسمي صادر عن وزارة النقل أن الوزير تفقد خلال جولته مشروع إنشاء ورش عربات االقطار الإسباني الجديدة وامتداد ورش الجرارات وسكك تموين الجرارات التي تنفذها والتي بلغت نسبة تنفيذها 98 في المئة.


ووجه الوزير بسرعة الانتهاء من المشروع، كما شاهد أعمال التجهيز اليومي للعربات المكيفة وعربات النوم والجرارات المختلفة، وشدد على عدم خروج أي قطار إلا بعد التأكد التام من حالته الفنية.


وعقد وزير النقل اجتماعا موسعا مع عدد كبير من العمال والفنيين والمهندسين قبل تناول الإفطار معهم، ثم أضاف "لدينا في قطاع السكة الحديد هدف أساسي متمثل في تتفيذ خطة تطوير السكة الحديدية".


 وأردف أن الخطة تضم خمسة عناصر وهي تطوير وتحديث أسطول الوحدات المتحركة من العربات والجرارات وتطوير البنية التحتية من مزلقانات وقضبان ومحطات.


وتقوم خطوة التطوير أيضا على تحديث نظم الإشارات لزيادة معدلات السلامة والأمان على خطوط السكة الحديدية وتطوير الورش وإمدادها بكافة المعدات الحديثة وتخصيص عدد من الورش للوحدات الجديدة، فضلا عن توفير قطع الغيار والخبراء الأجانب لنقل الخبرات للعمال والفنيين المصريين.


وأكد الوزير على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بعدم مسير أي عربة قديمة بنهاية هذا العام، وأن تكون العربات، إما جديدة أو مطورة.

إرسال تعليق

0 تعليقات