قبيل مواجهة الليلة.. غوارديولا "مرعوب" من نيمار ومبابي


 أقرّ جوسيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، بأن تهديدات مهاجمي باريس سان جيرمان، نيمار و كيليان مبابي، يمكن أن تحرم المدربين النوم، مضيفا أنه يحتاج إلى حل لإيقاف خطورة الثنائي في ذهاب نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم اليوم الأربعاء.


ويرى غوارديولا أنه لا توجد وسائل دفاعية فعالة أمام بطل فرنسا، وأبلغ الصحفيين خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق المباراة قائلا عن المهاجمين إنهما "بارعان جدا، وحاولت النوم جيدا الليلة الماضية عندما كنت أفكر فيهما".


واضاف غوارديولا أن "هذه هي الحقيقة، إنهما من الصفوة ونحن مستعدون لمحاولة إيقافهما والدفاع بمنظومة جماعية مع السعي إلى تسجيل أهداف".


وتواجه غوارديولا ونيمار أول مرة حين كان مهاجم البرازيل يلعب مع سانتوس ضد برشلونة في كأس العالم للأندية 2011.


وتابع المدرب الإسباني "أتذكر عندما شاهدت مقاطع فيديو له في سانتوس في ذلك الوقت، وقلت للاعبي برشلونة (إنه ملك سانتوس) وانبهر اللاعبون عند مشاهدته، ومن المفرح أن تشاهده مشجعا".


وأضاف "يحمل البرازيل على عاتقه وليس سهلا ارتداء القميص رقم (10) في البرازيل".


وواصل "أنا متأكد من أنه لو استمر في برشلونة لفاز بلقبين إضافيين أو 3 ألقاب في دوري الأبطال، نيمار و(ليونيل) ميسي و(لويس) سواريز كان أفضل ثلاثي شاهدته".


ولعب نيمار في صفوف برشلونة قبل الانتقال في صفقة قياسية عالمية إلى سان جيرمان مقابل 222 مليون يورو (268 مليون دولار) عام 2017. 

إرسال تعليق

0 تعليقات