اختراع روسي.. تكنولوجيا للتلغيم الجوي تسمح بتدمير "الدرونات" المعادية


 اخترع مهندسون روس أول شبكة في العالم للتلغيم الجوي، تسمح بتدمير الدرونات المعادية باستخدام درونات "لانتسيات" الانتحارية الصديقة الحائمة في الجو.


وقال كبير المصممين في شركة " زالو إيرو جروب" الروسية، ألكسندر زاخاروف، في حديث لوسائل اعلام محلية، أن "تكنولوجيا التلغيم الجوي تقضي بالتواجد الدائم في الجو لبضعة درونات انتحارية تشكل حاجزا لا يمكن أن تجتازه درونات معادية".


واضاف زاخاروف، أن "الدرونات الانتحارية تقوم باكتشاف درون معاد محلق بسرعة 150 كلم/ساعة، مع العلم أن سرعة الدرون الانتحاري الصديق تزيد على 300 كلم/ساعة".


واشار إلى أن "درونات (لانتسيت) قد خضعت لاختبارات باستخدام مناطيد تمثل الدرونات المعادية"، مشيرا إلى أن "(لانتسيت) تم تزويده ببضعة أنواع من أجهزة التوجيه، بما فيها نظام التوجيه العامل استنادا إلى الإحداثيات وجهاز التوجيه البصري الإلكتروني".


هذا ويتميز درون (لانتسيت) بقدرة فائقة على المناورة ودقة الانقضاض، وأن بمقدوره تدمير الهدف على مسافة 40 كيلومترا، أما وزنه عند الإقلاع فلا يزيد على 12 كيلوغراما.

إرسال تعليق

0 تعليقات