الأسدي والحداد يبحثان رفع التنسيق بين بغداد وأربيل لمعالجة الخروقات


 



بحث النائب الثاني لرئيس مجلس النواب، بشير الحداد، ورئيس جهاز الأمن الوطني، الفريق الركن عبد الغني الأسدي، الأربعاء، رفع التنسيق بين المركز والاقليم لمعالجة الخروقات.


وذكر المكتب الاعلامي للحداد، في بيان تلقت البيان نيوز نسخة منه، أن "الأخير، زار اليوم الأربعاء، مقر جهاز الأمن الوطني في بغداد، وبحث مع رئيس الجهاز الفريق الركن عبدالغني الأسدي والوكيل الإداري لرئيس الجهاز فالح العيساوي، عدداً من الموضوعات والقضايا ذات الإهتمام المشترك وآخر تطورات الأوضاع والأحداث الأمنية على الساحة، فضلاً عن السبل الكفيلة لتوسيع الجهد الأمني والإستخباري وتطوير الأداء والقدرات لعمل المؤسسات الأمنية والعسكرية من أجل بسط الأمن وفرض سلطة القانون ومسك الأرض ومحاربة الجريمة والإرهاب".


واكد الحداد، "أهمية رفع مستوى التعاون والتنسيق المشترك بين المؤسسات والأجهزة الأمنية في الحكومة الإتحادية ونظيراتها في حكومة أقليم كردستان لتعزيز الإستقرار وتأمين حياة المواطنين في عموم العراق ومعالجة الخروقات في المناطق الرخوة والمتنازع عليها"، لافتا الى "إستمرار الدعم والمساندة من قبل مجلس النواب للمؤسسات الأمنية".


وثمن، "حجم التضحيات والجهود المبذولة لهذه المؤسسات الحساسة سيما بلدنا يمر بمرحلة صعبة والتحديات كثيرة".


واستعرض الطرفان، "الملف الأمني والمساعي الرامية من قبل جهاز الأمن الوطني لتحقيق الأهداف والمنجزات الأمنية عبر التواصل المستمر وتبادل المعلومات والخبرات مع كافة الأجهزة الأمنية والعسكرية لتثبيت دعائم الأمن والإستقرار في عموم محافظات العراق".

إرسال تعليق

0 تعليقات