السجن وغرامة مالية لسيدة أميركية عطست عمدا بوجه أخرى.. اعرف الحكاية!


 قالت صحيفة واشنطن بوست الاميركية، الاحد، إنه تم الحكم على امرأة من ولاية فلوريدا لم تكن تضع قناعا للوجه، وسعلت عمدا بوجه عميلة أخرى في أحد المتاجر العام الماضي، بالسجن 30 يوما.


واضافت الصحيفة، ان "ديبرا هانتر، البالغة من العمر 53 عاما، ستقضي حبسها بسجن مقاطعة دوفال، يعقبها فترة ستة أشهر من المراقبة ودورة تدريبية بإدارة الغضب وغرامة قدرها 500 دولار لارتكابها جنحة، وهي الاعتداء من الدرجة الثانية".


وقال القاضي جيمس روث في الحكم الصادر الأسبوع الماضي، بحسب الصحيفة، إن "تصرفات هانتر الذى جاءت بخضم الوباء، في 25 حزيران الماضي، كان يمكن أن يكون لها تداعيات قاتلة للضحية هيثر سبراج، التى كانت تخضع لعلاج بعد عملية جراحية لإزالة ورم في المخ أو لعائلتها". وأضاف القاضي، انه "على الرغم من أن هانتر كانت قلقة للغاية بشأن رفاهية عائلتها، والتي كانت متضررة بشكل دائم نتيجة أفعالها، إلا أنها لم تظهر سوى القليل من الندم على الصدمة التى سببتها لسبراج وأحبائها".


هذا وكانت سبراج قد سجلت مقطع فيديو حقق انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر فيها هانتر تنتظر لدفع حسابها بمتجر بايير وان، وكانت سبراج تسجل جدالا ساخنا بين هانتر وموظفي المتجر.


وفي الفيديو، تحولت هانتر إلى سبراج لتسجيل سلوكها بهاتفها، وقالت لها بلهجة تحدى "هل تريدين حقا هذا؟ ماذا تريدين؟ أن تنشري هذا"، ثم سارت نحوها وقالت لها أعتقد أنني سأقترب منك وسأسعل في وجهك، ما رأيك بهذا؟".


ويصور الفيديو هانتر وهى تسعل في وجه سبراج، وتحدثت عنها بازدراء، قبل ان تغادر المتجر بصحبة أحد أبنائها.

إرسال تعليق

0 تعليقات