الكاظمي يعلق مجدداً على ملف المحاضرين المجانيين


 


علق رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، الثلاثاء، على ملف المحاضرين المجانيين، فيما تطرق الى زيارتيه الى السعودية والإمارات.


وقال الكاظمي، خلال جلسة مجلس الوزراء: "كانت الزيارتان الاخيرتان الى المملكة العربية السعودية والامارات ناجحتان بكل المعايير".


وأضاف، أن "حفاوة الاستقبال لم تكن تمثل مصطفى الكاظمي، بل ان الاخوة العرب استقبلوا العراق، وتاريخ العراق وأرثه وعمقه".


وتابع: "الزيارتان كانتا بغاية الاهمية ولمسنا رغبة اخوية صادقة بدعم العراق في هذه المرحلة، وهذا ليس غريبا على الاخوة العرب بتاريخهم واصالتهم، وسوف نترجم هذه الروح الى آليات عمل دائمة مع جميع جيراننا ومع المجتمع الدولي".


وبشأن ملف المحاضرين المجانيين، قال الكاظمي: "استمعنا خلال الايام الماضية الى مزايدات اعلامية بشأن قضية المحاضرين، ورغم ان هذا الملف نتاج مراحل سابقة وعدم تخطيط، فقد وضعنا في الموازنة آلية لمعالجة هذه القضية  كونها تهم شريحة اساسية".


وأردف بالقول: "للاسف تم تغيير الارقام والنصوص في الموازنة، ومع هذا سيتم اعداد صيغة ستعرض في الجلسة من اجل تحقيق الانصاف لهذه الشريحة ولو بالحدود الدنيا".


وطالب بالقول: "بعد اقرار مجلس النواب الموازنة علينا جميعا العمل وبشكل عاجل لتطبيق بنودها وخدمة شعبنا، هذا العام يجب ان يكون عاما استثنائيا في تحويل الموازنة -رغم الملاحظات عليها- الى ورشة عمل ملموسة".


وأردف: "لمست خلال الايام الماضية شكاوى من زيادة غير مقبولة باسعار المواد الغذائية، ساتابع بنفسي ما يحدث في الاسواق، يجب ان نحمي المواطن من جشع المتاجرين بقوت الشعب ، ولن نسمح للمزايدين باستغلال الظرف الاقتصادي".


واستطرد: "يحل علينا شهر رمضان الكريم،  وسنناقش اليوم قضية البطاقة التموينية في رمضان ، ووجهت بايصال الحصص الاضافية خلال الايام المقبلة واضافة حصة جديدة، وسنتناقش مع وزير التجارة بهذا الشان".

إرسال تعليق

0 تعليقات