الكاظمي وماكرون يبحثان العلاقات الثنائية بين العراق وفرنسا



 




بحث رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، السبت، العلاقات الثنائية بين العراق وفرنسا وسبل تعزيزها والارتقاء بها.

وذكر المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء، في بيان تلقت البيان نيوز نسخة منه، أن "الكاظمي، تلقى اتصالًا هاتفيًا من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون"، لافتاً إلى أن "الاتصال بحث أطر العلاقات الثنائية بين العراق وفرنسا سياسيا واقتصاديا وثقافيا وفي المجالات الاخرى وسبل تعزيزها والارتقاء بها بما يخدم مصلحة الشعبين العراقي والفرنسي".

وبحث الطرفان، "مجمل الأوضاع الإقليمية والدولية وسبل تعزيز التهدئة والاستقرار،  فضلًا عن التطرق الى القضايا ذات الاهتمام المشترك". 

وأكد الكاظمي، أن "العراق ماض في بناء علاقات تعاون وتبادل متزنة مع كل الشركاء الدوليين، وبعيدًا عن سياسة المحاور والتصعيد".

من جانبه، أشاد الرئيس الفرنسي بـ"مواقف العراق في هذا المجال وجهود السيد رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي التي تصب في صالح تعزيز الأمن والاستقرار الدوليين"،  مؤكدًا "دعم بلاده للعراق والرغبة في توسيع التعاون وبالأخص اقتصاديا ورغبة الشركات الفرنسية بالاستثمار في العراق بمختلف القطاعات".

إرسال تعليق

0 تعليقات