برلمانية تهاجم وزير المالية: أعلن الحرب ضد الشعب يجب إقالته


 



انتقدت النائبة عالية نصيف، الجمعة، المقترح الذي قدمه وزير المالية الى الأمانة العامة لمجلس الوزراء بشأن استقطاع ضرائب من رواتب الموظفين، مبينة ان هذا المقترح في حال تطبيقه هو نهب لجيوب الموظفين ومباركة لسرقات الفاسدين، داعية كل اعضاء مجلس النواب الى التصويت على إقالة وزير المالية في أقرب جلسة .


وقالت نصيف، في بيان تلقت البيان نيوز نسخة منه، إن "وزير المالية ارسل كتاباً رسمياً الى الأمانة العامة لمجلس الوزراء يطالب فيه باستقطاع ضرائب من اجمالي الدخل الشهري للموظف (الراتب الشهري والمخصصات والحوافز والأرباح الشهرية والسنوية والمكافآت وغيرها...) اعتباراً من شهر نيسان وبأثر رجعي ليشمل الاستقطاع رواتب كانون الثاني وشباط وآذار " ، مبينة :" ان هذا الإجراء هو حرب معلنة ضد الشعب العراقي، ونهب لجيوب الموظفين البسطاء ومباركة لسرقات الفاسدين، فالموظف سيدفع ثمن سرقات حيتان الفساد بحجة تعظيم ايرادات الدولة ".


وأضافت نصيف : "من جانبنا لانجد كلمة يمكن استخدامها لتوصيف هذا المقترح المتضمن ذبح الموظف ومصادرة حقه وجهوده ومحاربته في رزقه، كما اننا سنضبط أنفسنا ونترفع عن توجيه كلام قاسٍ يتناسب مع قسوة هذا الإجراء الذي اقترحه السيد الوزير على مجلس الوزراء، لكننا نطالب كل نائب شريف ووطني ويحمل هموم شعبه بأن يصوت على إقالة هذا الوزير في أقرب جلسة، ولن نسمح بتطبيق هذا المقترح مطلقاً ".

إرسال تعليق

0 تعليقات