الاحتلال الإسرائيلي يشن حملة اعتقالات غير مسبوقة طالت 374 فلسطينيا


 شنت شرطة الاحتلال الاسرائيلي، حملة اعتقالات غير مسبوقة في البلدات الفلسطينية داخل أراضي عام 1948، طالت 374 فلسطينيا، وذلك على خلفية التظاهرات التي شهدتها، تنديدا بالعدوان المتواصل على القدس وقطاع غزة.


وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" اليوم الخميس، أن "هذه الاعتقالات تأتي عقب الاعتداءات التي نفذتها مجموعات من المستوطنين بحماية من الشرطة الإسرائيلية على الفلسطينيين، خاصة في المدن الساحلية ( يافا، وحيفا، وعكا، واللد، والرملة)، وكذلك الاعتداءات على الذين تواجدوا في طبريا، وبئر السبع، وبات يام، والخضيرة" .


واندلعت مواجهات ليلية بين شبان فلسطينيين وعناصر من الشرطة الإسرائيلية الذين تمادوا في قمع الوقفات والتظاهرات الاحتجاجات في البلدات الفلسطينية الرافضة لهجمات قطعان المستوطنين.


كما كشفت وزارة الصحة الفلسطينية عن استشهاد مجموعة من الفلسطينيين جراء استنشاقهم غازا ساما بفعل القصف الصاروخي من الطيران الحربي الإسرائيلي على أهداف مدنية في قطاع غزة.


وقالت الصحة الفلسطينية حسبما ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية، إنه وصل إلى مجمع الشفاء الطبي جثامين مجموعة من الشهداء، وقد تبين من خلال معاينة الطب الشرعي أن سبب الوفاة المباشر هو الاختناق مع وجود أعراض ظاهرية تؤشر إلى احتمالية تعرضهم لاستنشاق غازات سامة، وقد تم أخذ العينات اللازمة لاستكمال الفحوصات ذات العلاقة. 

إرسال تعليق

0 تعليقات