بقرار من بايدن.. البنتاغون تلغي عقود إنشائية تتعلق بـ"جدار المكسيك"


 أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، أن الرئيس جو بايدن ألغى عددا من عقود الإنشاء المتعلقة ببناء الجدار على طول الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك. 


وقال المتحدث باسم البنتاغون جمال براون في بيان رسمي، بحسب مجلة بوليتيكو، اليوم السبت، أن "وزارة الدفاع بدأت باتخاذ جميع الإجراءات اللازمة لإلغاء مشاريع الحاجز الحدودي والتنسيق مع الشركاء بين الوكالات". 


 واشار بروان إلى أن "القرار يعكس التزام الإدارة المستمر بالدفاع عن الأمة ودعم أفراد الخدمة وعائلاتهم".


وأوقف بايدن التقدم على الجدار الحدودي - وهي سياسة مميزة للرئيس السابق دونالد ترامب - من خلال تجميد الأموال لمشاريع بناء الجدار الحدودي وإنهاء إعلان الطوارئ الوطني لترامب على طول الحدود، والذي كان من أوائل القرارات التي اتخذها فور دخوله المكتب البيضاوي.


ويعد هذا الإجراء، خطوة أخرى نحو ضمان عدم تقدم هذه المشاريع إلى الأمام ، وستوفر تلك الأموال لتذهب إلى مشاريع بناء أخرى ضمن اختصاص الجيش ، وفقًا لبراون.


ويأتي قرار إدارة بايدن مع استمرارها في التعامل مع تدفق المهاجرين على الحدود ، وهو ما دفع الجمهوريون إلى انتقاد بايدن ، بحجة أن سياساته تساهم في ارتفاع الأعداد.

إرسال تعليق

0 تعليقات